أغنية »ما تغيرت« هي انطلاقة ما بعد الانطلاقة نقولا الأسطا: ليست أغنية.. بل مسيرة

بيروت – إلهام أبو جودة

لأنه موسيقى الفن، أطلق لنفسه صورة أخرى في سياق الرؤية العامة للأغنية، فترك التأثير الأكبر مع المتلقي، أنشد، رنم، غنى للأم، للوطن، للجيش، وللحب، ثم انطلق مرة أخرى مع أغنيات مختلفة. (ماتغيرت)، (مش قادر عيش) و(لعبة صدى).. جنوح غريب نحو العمق الغنائي، ومعه غرق الفنان نقولا الأسطا في مركب الفن الشامل.

❊ آخر أغنية أصدرتها كانت (مش قادر عيش) وهي من كلماتك وألحانك.. كيف كان صدى نجاحها؟
❊❊ من كلماتي وألحاني وتوزيع وليد قبلان، وهي أغنية أعجبت الناس كثيراً لأنها حملت أشياء جديدة، أنيقة وعفوية ومودرن.. تحمل اختلافاً مهماً نسبة إلى أعمالي السابقة.
❊ هل تعتقد أغنية (ما تغيرت) عرّفت عنك أكثر ولن يكون هناك مثيلاً لها؟
❊❊ لا شك أن هذه الأغنية شكلت إطلالة مميزة لي كفنان، وربما لأني لأول مرة أتعامل مع بلال الزين.. يعني (ما تغيرت) هي انطلاقة ما بعد الانطلاقة.
❊ غنيت الوطن والجيش والحب والأم، وغنيت لوديع الصافي، أي أغنية تنتظر ولادتها بعد؟
❊❊ كل موسم أطلق أغنية أو أغنيتين، لهذا نقولا الأسطا ليس أغنية، بل مسيرة تذّكر الجمهور بالذي كان قبل، والأهم أن أكوّن اختلافاً إيجابياً كل مرّة.
❊ أقصد أي موضوع تتمنى طرحه؟
❊❊ المواضيع المغناة معروفة لذا الأهم (الحبكة) فأنا قبل إصدار أغنية (مش قادر عيش) أصدرت أغنية (لعبة صدى) من ألحاني وكلمات نعمان الترس، وهي أغنية كبيرة لا تشبه هذا الزمن، فيها شعر وكلاسيكية.. وأنا أفخر بها لأني أتعمد اليوم تكريس ما قدمته سابقاً لأتطور.
هناك جديد أحضّر له، منه أغنية للأفراح تمجّد للتراث والثانية جميلة أيضاً والكلمات مرة أخرى للشاعر نعمان الترس، وجديدي أيضاً لبناني مميز.
❊ الديو الخاص مع نادين صعب، ألم يشجعك لتسجيل ديو كامل متكامل؟
❊❊ هناك بحث يخص الديو، لكني أنتظر العمل الكامل الذي يتفق مع الصوت الآخر. فالديو مع نادين كانت مع إنتاج (جارودي ميديا) وطلب مني أن أضع صوتي معها، لهذا الأغنية هذه لم تكن من ضمن خطة مسيرتي، طلبوا مني ولبيت النداء.
❊ أنت مطرب، كاتب وملحن، هل نعتبرك فناناً شاملاً؟
❊❊ الإنسان يهتم للتطور، وإذا اعتبرتم أن ما قمت به يدخل بالشمولية الفنية فلم لا.. لكن المهم أني شخصياً أسعى للأعمال الكاملة والناس هي التي تقرر.. ثم أنا لا أدعي أنني شاعر أعرف الأوزان والقوافي وأدرك كيفية اختيار الكلمة الصحيحة، فهناك كلمات لا تليق أن تكون مغناة، وأنا حين أسمع ما يغنى أستغرب وأستغرب معها مقولة الجمهور هو الذي يريد هذا.. ولأجل هذا إذا رأيت أنت كصحافي أن تسمية فنان شامل تليق بي فردي سيكون أن الفن الشامل هو ما أسعى إليه.
❊ حتى تكون فناناً شاملاً ربما عليك بالتمثيل وكنت قد صرحت عن عروض كثيرة، ومنها من المنتج مروان حداد وأنت تحب التمثيل، ما الذي يؤخرك وأي دور تتمناه في الدراما؟
❊❊ عرض علي دور لا يلبي طموحاتي فرفضت بكل حب واحترام، وقلت للمنتج حداد إنه متى أراد أن يراهن علي يجب أن يراهن مع دور أكبر.. فكان ردّه: إنها البداية، لكن جوابي الواضح أنني لست ممثلاً كوني فناناً معروفاً ويجب أن أكون في المكان المناسب لأكون المسؤول عن نجاح العمل.
أما إلى متى؟، فالاحتمالات كلها واردة ومن يطرق الباب يسمع الجواب.. وأنا أكرر أنني أحب التمثيل وسبق أن مثلت في بداياتي في زحلة ومسرحيتين في جامعة الكسليك وجامعة اللويزة، ومع العملين كنت بدور المسيح تمثيلياً وغنائياً.
❊ لم تقل لي، أي دور تتمناه؟
❊❊ أملك كل المعطيات لألعب أي دور، وصولاً للكوميديا وللدراما مع دور المجنون والمظلوم والشرس المجرم.. باختصار أعرف كيف أتقمص أي شخصية.
❊ نجاحات كثيرة للمطرب نقولا الأسطا كانت في الصيف عبر المهرجانات منها مهرجان الكرمة بزحلة.. أخبرنا!!
❊❊ أكيد زحلة لها طابع خاص كونها بلدتي، لكن حفلات ومهرجانات الصيف كانت كلها ناجحة وبامتياز.
❊ وتنتظرك مشاريع جديدة في العام 2017 أخبرنا عن حفلات ستقام في أمريكا وكندا والبرازيل واليونان وعن الجالية اللبنانية هناك؟
❊❊ الحمد لله كل عام أجول في بلدان الاغتراب لأنقل الحنين والأغنية اللبنانية.. فقبل وجود الفضائيات كنا صورة الحنين والأغنية اللبنانية أينما كان، ومع أن الأمور تغيرت قليلاً ما زالت الجاليات تنتظرنا.
❊ كنت قد ذكرت انطلاق شركة إنتاج أسستها سابقاً؟
❊❊ الشركة موجودة وعاملة، لكن فكرة توسيع العمل هي الخطوة الجديدة لإنتاج وتسويق أعمال فنانين آخرين يعني نحن بصدد بحث فني تجاري مناسب لنعلن الانطلاقة بقوة.
❊ نشعر بك معارضاً لما يحصل على الساحة الفنية، ماذا تقصد بقولك أن هناك مغنيين يفتقدون خامة الصوت ويتكلون على الإكسسوارات؟
❊❊ كل فنان حقيقي هو معارض لما يحصل، منهم من يتكلم عن الموضوع ومنهم من يتكتم، الفكرة تكمن بالملتقي وهذا همنا.. فأنا أعرف ماذا أقدم ونوعية ما أقدمه، وإن كان هناك من لا يعجبه ما أقدمه لكم.. أنا ضد الكلمة المبتذلة والإكسسوارات المزيفة، فعلى سبيل المثال متى تابعنا فنانة امرأة بموهبة حقيقية نتمتع بفنها وننسى أنها أنثى حتى.. ولكن متى ذكرنا أسماءً معينة يخطر على بال كل منّا جسد هؤلاء فقط.
❊ لماذا تنتقد برامج الهواة الجديدة؟
❊❊ أنا لا أنتقد هذه البرامج، بل عندي عتب على المؤسسات الحاضنة لها، فهي تستخدم المواهب تجارياً وتضع أمامها أعضاء لجان حاكمة تسخر منها أحياناً.. وهذا يغضبني.
❊ لكن هذه البرامج ناجحة ورائجة في الغرب!!
❊❊ لا يصلح للعرب ما يصلح في الغرب.. ولنقرر نحن في الشرق أم في الغرب؟؟ فأحياناً نتبع الأسلوب الأوروبي وأحياناً نعود لمبادئ العشيرة.
❊ فيما يردد الفنان أن الفن غدار، قلت بصراحة إن هذا الفنان يمكنه أن يعيل عائلته من الفن، فعن أي غدر يتحدث سواك؟
❊❊ أعرف ما يقصدونه، لكن الفنان يجب أن يناضل ويتحدى، خاصة متى كان مؤهلاً، والفكرة تكمن بأن لا يترنح مع الانتصارات ويحسب للأيام المقبلة وغدر الزمان بمواجهة عمر معين خاصة في عصر السرعة والأغنية تموت بعد شهرين وعلينا بأخرى جديدة، والفنان ليس موظف دولة وبعمر معين يخف وهجه، وبالتالي عليه أن يسير من البداية وفق مقولة (خبي قرشك الأبيض ليومك الأسود).
❊ أنت بيتوتي وعائلي بامتياز وزوجتك وبناتك يفخرن بك، هل تعتبر أن تأسيس عائلة هو أهم إنجاز قمت به؟
❊❊ لا شك أنه إنجاز على المستوى الإنساني، كوني فنان واستطعت أن أبقى مسيطراً لأكبّر عائلتي مع الحفاظ على مرتبتي بالفن.

171 172 173

You may also like...

0 thoughts on “أغنية »ما تغيرت« هي انطلاقة ما بعد الانطلاقة نقولا الأسطا: ليست أغنية.. بل مسيرة”

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اعلانات

تحميل العدد

شرفتي أصحاب الهمم.. مركز راشد

رئيس التحرير
الدكتور وليد السعدي

SPONSORS

Polls

هل انت مع منع لعبة البوكمن في البلاد العربية ؟

Loading ... Loading ...
Facebook
Google+
Twitter
YouTube
Instagram