عبدالله بن زايد يستعرض خطط مؤسسة الإمارات ويطرح مشاريع للشباب خلال “عام الخير”.

أبوظبي :وام

ترأس سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي رئيس مجلس إدارة مؤسسة الإمارات اجتماع مجلس إدارة المؤسسة الأول لعام 2017.

وحدد الاجتماع الإطار العام لعمل المؤسسة للعام 2017 وذلك بما يتماشى مع مبادرة “عام الخير” التي أطلقها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ” حفظه الله”.

وتم خلال الإجتماع مناقشة خطط برامج المؤسسة للأشهر الـ /12/ القادمة والتي ستركّز على تعزيز ثقافة العمل التطوعي بين الشباب في دولة الإمارات وتطوير مفهوم ريادة الأعمال الاجتماعية وجعلها جزءاً لا يتجزأ من ثقافة المجتمع بالإضافة إلى وضع استراتيجية عامة لدعم ريادة الأعمال الاجتماعية كوسيلة لمواجهة التحدّيات الاقتصادية والاجتماعية.

وأكد سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي على أهمية “عام الخير” بما يتماشى مع أهداف مؤسسة الإمارات خاصة في مجال استثمارها للموارد المالية المخصصة لأعمال النفع الاجتماعي والتي يمكن من خلالها أن تصل المؤسسة إلى شريحة أكبر من المستفيدين مما سيخلق دعماً أكبر لفئة واسعة من الشباب في كافة أنحاء الإمارات العربية المتحدة.

كما أكد سموه أن ترجمة رؤية قيادتنا على أرض الواقع هو في أعلى سلم أولويات مؤسسة الإمارات لهذا العام وبالتالي فإننا مستمرون في دعم منهج الاستثمار الاجتماعي القائم على الأعمال مدعوما بنظام مالي يتماشى مع واقع السوق ومتطلباته بحيث يكون قادرا على إحداث الفارق والتغيير الاجتماعي المستدام في دولة الإمارات.

وخلال الاجتماع ناقش مجلس إدارة المؤسسة أهمية تكثيف الجهود التطوّعيّة تحت مظلة برنامجي “تكاتف” و”ساند” كجزء من استراتيجية طويلة الامد لدعم الشباب من أجل بناء الثقة بالنفس والمهارات القيادية.

وسيركز برنامج “تكاتف” و برنامج “ساند” على المساهمة في إنجاح الفعاليات الكبرى التي تشكل مردوداً اجتماعياً واقتصادياً مستداما في حين سيعمل على دعم المجموعات التطوعية المختلفة في هذا القطاع لتمكين الشباب وتحفيزهم لتقديم الأفضل للمجتمع.

وكان الإبتكار على رأس جدول أعمال الإجتماع حيث ناقش مجلس الإدارة دور برنامج “بالعلوم نفكر” في دعم الاستراتيجية الوطنية للابتكار في دولة الإمارات وذلك لما شهده البرنامج من اقبال كبير ومتزايد في اعداد المتقدمين خلال السنوات الـ /4/ الماضية.

كما ناقش مجلس الإدارة تطور برنامج “بالعلوم نفكر” من خلال الإستثمار في سفراء البرنامج لإلهامهم وتشجيعهم وتطوير معارفهم وتعزيز قدراتهم على المساهمة في حل القضايا العلمية والتكنولوجية المطروحة على الصعيدين المحلي والدولي بالإضافة إلى تزويدهم بفرص التطوير المعرفي من خلال إشراكهم ببرامج وورش عمل تقوم على تبادل المعارف العلمية على المستوى الوطني والدولي.

وركز الاجتماع أيضا على مجموعة من النماذج الجديدة التي من شأنها إشراك القطاع الخاص مالياً وتقنياً في دعم برامج المؤسسة بهدف تعظيم الأثر الاجتماعي الإيجابي لأعمال النفع الاجتماعي ودوره في تحقيق عوائد إيجابية مستدامة في حياة الشباب مؤكداً على أن العام 2017 يعتبر عام الشراكات مع القطاع الخاص.

حضر الإجتماع معالي الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان العضو المنتدب لمؤسسة الإمارات وسمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان عضو مجلس إدارة مؤسسة الإمارات ومعالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي وزيرة دولة للتسامح ومعالي شما بنت سهيل بن فارس المزروعي وزيرة دولة لشؤون الشباب ومعالي عبد العزيز عبدالله الغرير رئيس مجلس إدارة اتحاد مصارف الإمارات الرئيس التنفيذي لمجموعة المشرق ومعالي محمد حسن عمران الشامسي رئيس مجمع كليات التقنية العليا ومحمد حمد غانم المهيري ومنى القرق وسعادة ريم يوسف الشمري المدير التنفيذي لشؤون الإعلام الاستراتيجي بجهاز الشؤون التنفيذية والدكتورة فراوكة هيرد باي.

You may also like...

0 thoughts on “عبدالله بن زايد يستعرض خطط مؤسسة الإمارات ويطرح مشاريع للشباب خلال “عام الخير”.”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اعلانات

تحميل المجلة

شرفتي : الجبل الأشم.. والدي

رئيس التحرير
الدكتور وليد السعدي

Polls

هل انت مع منع لعبة البوكمن في البلاد العربية ؟

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Facebook
Google+
Twitter
YouTube
Instagram