علماء يتنبؤون بكارثة عام 2050

كد علماء من بريطانيا والولايات المتحدة أن الأرض ستشهد كارثة طبيعة خطيرة أواسط القرن الحادي والعشرين.

ووفقا للعلماء “مع حلول عام 2050 من المرجح أن ينخفض النشاط الشمسي لأدنى معدلاته، وهذا الانخفاض في نشاط الشمس يشبه إلى حد كبير الموت التدريجي للنجوم”.

وأضاف الخبراء “هذا الانخفاض في نشاط الشمس سيتسبب بتقلص غلافها الجوي بمقدار الثلث، الأمر الذي سيولد حولها حقلا هائلا من الإشعاعات المغنطيسية التي ستنتقل مع ما يسمى بالـ (الرياح الشمسية) إلى العديد من الكواكب بما فيها كوكب الأرض”.

وأوضحوا أن تلك الظاهرة من الممكن أن تتسبب بكوارث كبيرة على الأرض، فمع وصول تلك الكميات الهائلة من الإشعاعات المغنطيسية يمكن أن تتأثر الشبكات الكهربائية بشكل كبير، ما قد يتسبب بانقطاع التيار الكهربائي عن معظم البلدان.

المصدر: لينتا رو

You may also like...

0 thoughts on “علماء يتنبؤون بكارثة عام 2050”

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اعلانات

تحميل العدد

شرفتي ابن بطوطة رجل الخطوة والفكر والسلام

رئيس التحرير
الدكتور وليد السعدي

SPONSORS

Polls

هل انت مع منع لعبة البوكمن في البلاد العربية ؟

Loading ... Loading ...
Facebook
Google+
Twitter
YouTube
Instagram