سعود بن صقر يتوج الكيني بيدان كاروكي بطلا لنصف ماراثون رأس الخيمة العالمي

توج صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة صباح اليوم الكيني بيدان كاروكي بطلا للنسخة 11 من سباق نصف مارثون رأس الخيمة الدولي في فئة الرجال بزمن وقدره 59 دقيقة و 10 ثواني والكينية بريس جيبشير في السيدات بزمن قدره ساعة وخمس دقائق و ست ثوان .

جاء ذلك خلال حضور سموه يرافقه سمو الشيخ محمد بن سعود القاسمي ولي عهد رأس الخيمة صباح اليوم سباق نصف ماراثون رأس الخيمة الدولي الأغنى عالمياً بالنسبة لسباقات نصف الماراثون ويعد كذلك أسرع مسار سباقات نصف الماراثون على مستوى العالم والذي يبلغ مجموع جوائزه مليونا و245 ألف درهم وشارك فيه ثلاثة الاف و 651 عداء وعداءة من مختلف دول العالم ينتمون إلى 101 دولة ومن بينهم أبطال العالم في مثل هذه السباقات.

ورحب صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي بالرياضيين من مختلف دول العالم المشاركين في النسخة 11 من نصف ماراثون رأس الخيمة العالمي الذي احتضنته الإمارة صباح اليوم.

وقال سموه تفتح دولة الإمارات العربية المتحدة ذراعيها مجدداً لاستقبال الرياضيين وترحب بالقادمين من مختلف دول العالم الذين يشاركون مع آلاف المقيمين في الدولة في هذا الحدث السنوي الكبير الذي بات من أهم الفعاليات الرياضية في رأس الخيمة حيث يساهم في تحقيق رؤية القيادة الرشيدة بجعل الرياضة منهاج تقدم الشعوب وعزز من مكانة الدولة في استضافة وتنظيم الأحداث الرياضية العالمية الكبيرة.

وأضاف سموه: تحتل الرياضة مكانة متقدمة في اهتمامات القيادة الرشيدة بفضل هذا النهج والدعم اللامحدود للقطاع الرياضي فقد زاد عدد المشاركين في الفعاليات الرياضية المختلفة وباتت الدولة تستقبل الآلاف من الرياضيين سنوياً من مختلف دول العالم للمشاركة في هذه الفعاليات ومن بينها نصف ماراثون رأس الخيمة.

و أعرب سموه عن ارتياحه لزيادة الوعي بأهمية الرياضة وزيادة أعداد المشاركين في الفعاليات وكذلك ارتفاع مستوى التنظيم للبطولات والفعاليات من قبل كوادرنا الوطنية متمنياً للجميع مشاركة مميزة في البطولة.

وتقدم المتسابقين في الحدث العالمي سمو الشيخ محمد بن سعود القاسمي ولي عهد رأس الخيمة الذي شارك في السباق العالمي مما أعطى للحدث نجاحاً كبيرا.

وقال سمو ولي عهد رأس الخيمة :تطور نصف ماراثون رأس الخيمة كثيراً في السنوات الأخيرة وتحسن كثيراً تنظيمياً وفنياً وتجاوز بجوائزه المالية الكثير من السباقات في العالم مما أدى إلى مشاركة أسماء كثيرة لامعة.

واضاف ان نصف ماراثون رأس الخيمة أصبح بصمة عالمية وضعتها دولة الإمارات ورأس الخيمة على الخريطة العالمية لأكبر الأحداث الرياضية في العالم وذلك بعد النجاح اللافت لنصف الماراثون الذي يتحقق كل عام والزيادة الكبيرة في أعداد المشاركين.

و أشار سموه إلى أن نصف ماراثون رأس الخيمة أصبح علامة مسجلة في تحقيق الأرقام القياسية للسباقات العالمية وهو ما يزيد من أهميته وسعي اللجنة المنظمة له إلى توفير كل جديد في كل نسخة منه حيث ينتظر الجميع في كل عام المشاركة في نصف الماراثون.

وأضاف سموه بحمد الله تحققت الأهداف بفضل تضافر جهود كل أعضاء اللجنة المنظمة الذين سهروا مشكورين على تقديم صورة إيجابية للحدث كما إن الشكر موصول لكل الشركات الراعية ولكل المؤسسات والدوائر التي قدمت مساهمات كبيرة لنجاح الماراثون فلهم منا كل الشكر والتقدير.

وأكد سموه أن رأس الخيمة نجحت في تقديم صورة وانعكاس طيب للحدث في نفوس المشاركين والجمهور.

**********———-********** وفي نهاية السباق قام صاحب السمو حاكم رأس الخيمة بتتويج الفائزين بالجوائز المالية المرصودة للفائزين ورافقه خلال التكريم ناصر سالم مردد رئيس اللجنة العليا المنظمة للحدث وعارف الهرنكي نائب رئيس اللجنة العليا المنظمة للحدث العالمي و المنسق العام للسباق.

و شهد السباق الذي بلغت مسافته 21 كم سيطرة أفريقية على المراكز الأولى في فئة الرجال والسيدات حيث فاز الكيني بيدان كاروكي بالمركز الأول للمرة الأولى في فئة الرجال ولأول مشاركة له في سباقات نصف الماراثون في رأس الخيمة حيث حقق 59 دقيقة و 10 ثواني وجاء في المركز الثاني الاثيوبي ياقريم ديملاشاوحقق 59 دقيقة و 19 ثانية بينما جاء في المركز الثالث الكيني أقوستين شوقو وحقق 59 دقيقة و 26 ثانية .

أما فئة السيدات فقد حققت بريس جيبشير المركز الأول حيث بزمن قدره ساعة وخمس دقائق و ست ثواني وجاءت ثانيا الكينية ماري كيتاني بزمن ساعة وخمس دقائق و وثلاث عشرة ثانية وجاءت في المركز الثالث الكينية جويكلين جيبكوسجي وحققت ساعة و ست دقائق و ثمان ثواني .

و شهد السباق مشاركة مميزة لمواطني الدولة من أعضاء المنتخب الوطني وقد جاء في المركز الأول مبارك المراشدة حيث حقق ساعة و 47 دقيقة وجاء في المركز الثاني ناصر البستكي وحقق ساعة و 19 دقيقة فيما حل ثالثاً عارف عبد الرزاق وحقق ساعه و 25 دقيقة.

وفي فئة مواطنات الدولة شهد السباق مشاركة مميزة من أعضاء المنتخب الوطني وقد جاءت في المركز الأول سارة فريدوني للمرة الثانية على التوالي حيث حققت زمنا وقدره ساعة و 47 دقيقة وجاءت في المركز الثاني نصرة ورشم وحققت زمنا قدره ساعتين و 18 دقيقة فيما حلت ثالثاً شمسة القاسمي وحققت زمنا وقدره ساعتين و 23 دقيقة..

وفي فئة النساء المقيمات بالدولة جاءت في المركز الأول آني مارين من فنلندا حيث حققت زمنا وقدره ساعة و 12 دقيقة وجاءت في المركز الثاني الاثيوبية بيرهن اريقوايوحققت زمنا قدره ساعة و 15 دقيقة و 42 ثانية وجاءت ثالثاً الأثيوبية بيلينشا يامي وحققت زمنا قدره ساعة و 15 دقيقة.

و في فئة الرجال المقيمين بالدولة جاء في المركز الأول المغربي سمير جوهر حيث حقق زمنا وقدره ساعة و 04 دقائق و 2 ثواني وجاء في المركز الثاني اسماعيل سيناج وحقق ساعة و 5 دقائق 10 ثواني وجاء ثالثاً المغربي أنور الجوز وحقق ساعة و 05 دقائق و 54ثانية.

و كانت اللجنة المنظمة قد وجهت الدعوة إلى 39 عداءً وعداءة دوليين للمشاركة في سباق الماراثون الرئيسي ما أدى إلى وصول عدد المشاركين في السباق إلى أكثر من 3651 شخصا نظراً للدعاية العالمية والدولية التي تروجها اللجنة المنظمة وكذا الترويج التخصصي من خلال المشاركة في معارض كثيرة خاصة بأحداث المارثونات وتبلغ جوائز سباق نصف ماراثون رأس الخيمة العالمي أكثر من مليون درهم توزع على اصحاب المراكز الأولى.

من جانبه أكد ناصر سالم مردد رئيس اللجنة العليا المنظمة لنصف الماراثون أن أكبر المكاسب هو مشاركة نخبة كبيرة من متسابقي العالم في نصف الماراثون .. موجها الشكر إلى صاحب السمو حاكم رأس الخيمة وإلى سمو الشيخ محمد بن سعود القاسمي على حضورهما وتشريفهما السباق.

وأكد مردد تحقيق نصف الماراثون مكاسب عدة كماً وكيفاً وأصبح حدثاً اجتماعياً وسياحياً ورياضيا، كما أن المكان الجديد للسباق على كورنيش القواسم حقق نجاحاً كبيرا ولافتاً.

وأشاد مردد بالتغطية الإعلامية منوها ان نقل الحدث فضائياً أكثر من رائع وانتهج أسلوباً فريداً بتقديم تحليل رقمي ومقارنة إحصائية فورية كما تنقلت الكاميرات بالتنسيق مع الطائرات المروحية لتعكس الجانب الحضاري والتراثي لدولة الإمارات.

بدوره أكد عارف الهرنكي نائب رئيس اللجنة العليا المنظمة ومنسق عام الحدث العالمي أن مشاركة سمو ولي العهد في السباق يعد نجاحا كبيرا في حد ذاته ونحن نتوجه لحكومة رأس الخيمة بالشكر الجزيل على الدعم المتواصل وكذلك إلى الرعاة الأساسيين للتشجيع المستمر لاستمرار نجاح الحدث الكبير سنويا وهو ما نأمل أن يتواصل في السنوات القادمة .

وأضاف أن نصف ماراثون رأس الخيمة لا يزال في المقدمة ولايزال يحقق النجاحات المطلوبة وأكد أن نسخة 2017 من نصف ماراثون رأس الخيمة الدولي حققت نجاحاً أشاد به الجميع سواء على الصعيد الفني أو التنظيمي مشيرا ان الحدث يتطور عاماً بعد آخر وهذا واضح كثيراً من خلال حجم المشاركة الكبير والأزمان التي تحققت.

You may also like...

0 thoughts on “سعود بن صقر يتوج الكيني بيدان كاروكي بطلا لنصف ماراثون رأس الخيمة العالمي”

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اعلانات

تحميل العدد

شرفتي ابن بطوطة رجل الخطوة والفكر والسلام

رئيس التحرير
الدكتور وليد السعدي

SPONSORS

Polls

هل انت مع منع لعبة البوكمن في البلاد العربية ؟

Loading ... Loading ...
Facebook
Google+
Twitter
YouTube
Instagram