محمد بن راشد يعلن تشكيل «مجلس القوة النـاعمة لدولة الإمارات»

أعلن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، أمس، عن تشكيل «مجلس القوة الناعمة لدولة الإمارات العربية المتحدة»، الذي يهدف إلى تعزيز سمعة الدولة إقليمياً وعالمياً، وترسيخ احترامها ومحبتها بين شعوب العالم، ويختص برسم السياسة العامة واستراتيجية القوة الناعمة للدولة.

وأكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم أن دولة الإمارات لديها القوة العسكرية والقوة والاقتصادية، واليوم نستعد لبناء منظومة القوة الناعمة من أجل ترسيخ سمعة عالمية تخدم مصالح شعبنا على المدى الطويل، مشيراً سموه إلى أن الاستثمار في ترسيخ احترام ومحبة الشعوب الأخرى لدولة الإمارات سيعمل على ترسيخ علاقات دائمة مع هذه الشعوب، على المستوى الاقتصادي والسياحي والاستثماري.

وقال سموه إن «صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، نجح في ترسيخ مكانة قوية وغير مسبوقة لدولة الإمارات، إقليمياً ودولياً، في السنوات الأخيرة، ولابد من بناء منظومة دبلوماسية شعبية، لترسيخ رؤيته في وضع دولة الإمارات كأفضل نموذج للدول من حيث السمعة والمكانة عالمياً».

وأضاف سموه: «الإمارات لها مكانة عظيمة في قلوب ملايين الناس في العالم، ونريد ترسيخ هذه المكانة، والوصول بها إلى مستويات جديدة، ودولة الإمارات تمتلك كل المكونات الاقتصادية والثقافية والحضارية لبناء قوتها الناعمة بشكل أسرع بكثير من غيرها».

وقال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد: «لدينا تجربة ناجحة خلال الفترة السابقة في مشاركة شعوب الخليج احتفالاتهم الوطنية، ونريد استراتيجية مختلفة للتواصل مع كل شعوب العالم، نريد استخدام أدوات جديدة لترسيخ معرفة شعوب العالم بدولة الإمارات، وبثقافتها وهويتها وتفردها وقصتها المدهشة».

وأضاف سموه: «مجلس القوة الناعمة سيشكل رافداً جديداً لتنسيق الجهود الوطنية للترويج للدولة، وبناء دبلوماسيتها الشعبية مع مختلف الشعوب».

من جانبه، أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أن دولة الإمارات صنعت بحكمة مؤسسيها نهجاً متفرداً لها، وبقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، خطت خطوات واسعة على طريق التميز والريادة.

وقال سموه بمناسبة الإعلان عن تشكيل «مجلس القوة الناعمة لدولة الإمارات العربية المتحدة»، إن تشكيل مجلس القوة الناعمة رؤية عميقة لاستثمار رصيد منجزاتنا في تعزيز أطر التواصل مع شعوب العالم، وتكريس مسارات التقارب الإنساني.

وأكد سموه: «كلنا سفراء الإمارات، نحمل واجب إعلاء شأنها، وعلينا مضاعفة الجهد لتبقى في قلب المشهد العالمي بنهجها المتميز وقيمها وطموحاتها».

ويتبع مجلس القوة الناعمة لمجلس الوزراء، ويضم في عضويته وزير شؤون مجلس الوزراء والمستقبل محمد عبدالله القرقاوي، الذي تمت تسميته رئيساً للمجلس، وكلاً من وزير الدولة للشؤون الخارجية الدكتور أنور بن محمد قرقاش، ووزيرة الدولة لشؤون التعاون الدولي ريم بنت إبراهيم الهاشمي، ووزير دولة الدكتور سلطان بن أحمد سلطان الجابر، ووزيرة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي نورة بنت محمد الكعبي، ورئيس مجلس إدارة هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة محمد خليفة المبارك، ووكيل دائرة التنمية الاقتصادية بالإنابة بإمارة أبوظبي خليفة بن سالم المنصوري، ومدير عام دائرة التنمية الاقتصادية بإمارة دبي سامي أحمد القمزي، ومدير عام دائرة السياحة والتسويق التجاري بإمارة دبي هلال سعيد المري، ومدير عام مكتب الدبلوماسية العامة بوزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل سعيد محمد العطر، بصفته عضواً ومقرراً للمجلس.

وقد تم تحديد مهام المجلس في رسم السياسة العامة واستراتيجية القوة الناعمة لدولة الإمارات، التي تهدف إلى تعزيز سمعة ومكانة الدولة، إقليمياً وعالمياً، وترسيخ قوتها الناعمة، ورفعها إلى مجلس الوزراء، وتحديد منظومة القوة الناعمة للدولة، واقتراح ومراجعة التشريعات والسياسات التي من شأنها تعزيز سمعة الدولة، وتفعيل التعاون والتنسيق بين الجهات الحكومية والجهات الخاصة في الدولة، بهدف تعزيز القوة الناعمة للدولة إقليمياً ودولياً، ومناقشة واقتراح المشروعات والمبادرات الداعمة للقوة الناعمة للدولة، ومتابعة تنفيذ استراتيجية القوة الناعمة والمبادرات والقرارات الصادرة، ورفع تقارير دورية لمجلس الوزراء بشأن التقدم المنجز في تنفيذ الاستراتيجية.

وسيكون مجلس القوة الناعمة لدولة الإمارات مرجعية رسمية لتقديم الرأي والمشورة حول التوجهات والمبادرات المقترحة، ضمت منظومة الدبلوماسية العامة لدولة الإمارات، بما يضمن ترسيخ منجزات الإمارات وطموحاتها ودورها المركزي، إقليمياً ودولياً، في العلوم والثقافة والفنون والسياحة والتجارة والمبادرات الإنسانية، أو غيرها من المجالات، وإبرازها للرأي العام الرسمي والشعبي في العالم، لتكون مرآة لمسيرة الإمارات وإرثها الحضاري ودورها الحيوي. وسيعمل المجلس على تطوير أدوات جديدة لإيصال قصة دولة الإمارات وتفردها إلى شعوب العالم كافة، بما يليق بمنجزات الدولة، ويحقق مصالحها ورؤية قيادتها الرشيدة في أن تكون أفضل دولة في العالم سمعةً ومكانةً واحتراماً.

وتم تكليف مكتب الدبلوماسية العامة في وزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل بمهام إعداد استراتيجية القوة الناعمة، بالتنسيق مع الجهات المعنية، وتقديم الدعم الفني والإداري لمجلس القوة الناعمة لدولة الإمارات.

 

You may also like...

0 thoughts on “محمد بن راشد يعلن تشكيل «مجلس القوة النـاعمة لدولة الإمارات»”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اعلانات

تحميل العدد

شرفتي ……… هواتفنا.. وحبنا الافتراضي

رئيس التحرير
الدكتور وليد السعدي

SPONSORS

Polls

هل انت مع منع لعبة البوكمن في البلاد العربية ؟

Loading ... Loading ...
Facebook
Google+
Twitter
YouTube
Instagram