كاترين مكنمارا وصلت إلى درجة عالية من الشهرة والنجومية »صائدو الظلال« أحب الأدوار إلى قلبها

إعداد – حسن الغول

تعتبر الممثلة الأمريكية كاترين مكنامارا إحدى النجمات الشابات في الولايات المتحدة اللواتي استطعن الوصول إلى درجة عالية من الشهرة والنجومية، بل وفقا للنقاد تفوقت على الكثيرين منهن، ولم يقتصر الأمر على التمثيل بل تألقت أيضا في مجالات أخرى كالغناء والرقص وكتابة الأغاني.

ولدت كاترين في نوفمبر 1995 في مدينة كنساس سيتي بولاية ميسوري الأمريكية، إلا أنها تقيم حاليا في مدينة لوس انجلوس، ورغم أنها تبدي اهتماما كبيرا بعملها في السينما والتليفزيون، إلا أن مشوارها الفني بدأ على مسارح برودواي عندما كانت في الثالثة عشرة من العمر في ذلك الوقت، كما شاركت النجمة السينمائية كاترين زيتا جونز بطولة مسرحية (ليلة موسيقية صغيرة)، و في الرابعة عشرة من العمر أنهت مرحلة الدراسة الثانوية، ثم درست إدارة الأعمال في الجامعة وكانت طالبة مميزة، مما جعلها تقرر الالتحاق ببرنامج الدراسات العليا.
في العام 2007 ظهرت كاثرين في فيلم (عريس وعروس) وفي العام التالي ظهرت في الأفلام (كل الطرق تؤدي إلى المنزل) و(ماري الخاطبة) و(حياة زاك وكودي)، وفي العام 2009 ظهرت في فيلم (سام ستيل ووكالة التحريات)، أما العام التالي فقد شهد ظهورها في فيلمين قصيرين، وفي العام الذي يليه تألقت في ثلاثة أفلام ثم شاركت في العام 2012 في بطولة الفيلمين (آخر قدر من الشجاعة) و(فتاة ديزني ضد الوحش)، وفي العام 2013 شاركت في بطولة ثلاثة أفلام وهي (المنافسة) و(الجراح العام) و(وتوم سواير) وفي العام التالي ظهرت في فيلمين وهما (المتوحشون الصغار) حيث لعبت دور الفتاة تيفاني كذلك فيلم (نوع من الحنين) وفي العام 2015 ظهرت في فيلم (اختيار طبيعي)، ثم (نوع من الحنين)، ثم تألقت في فيلم (هل ذلك المسدس في جيبك).
وفي مجال التليفزيون شاركت هذه الممثلة في مسلسل (جلي) وحلقات من مسلسل (النظام والقانون) و(أقتل ديفا) و(صباح الخير يا أمريكا)، كذلك حلقات الموسم الثالث من مسلسل (عائلة فوستر) كما ظهرت في أدوار مساعدة في مسلسلات مثل (حفل العام الجديد) و(فتاة ضد الوحش) إضافة إلى عدد من الأعمال الفنية التي عرضت على شاشة قناة ديزني.
وقد اشتهرت كاترين بممارسة العديد من الأنشطة الفنية المختلفة، فهي عضو في كل من لجنة الممثلين الشبان ولجنة تطوير النصوص المسرحية وسفيرة لمسرح لوليبوب وكشافة الفتيات، إضافة إلى أنها متطوعة في مستشفى الأطفال في لوس أنجلوس، كما أنها ناشطة على المستوى الاجتماعي إذ تقود حملة لحماية النساء من العنف والاضطهاد.
وتعشق كاترين معظم صنوف الرقص خاصة الجاز والهيب هوب إضافة إلى الباليه الذي أصبحت خبيرة في هذا النوع الراقي من الرقص، وكان ذلك قبل أن تبدأ العمل في السينما، كما أنها شاركت في أدوار راقصة بشكل أثار إعجاب الجمهور في عدد من المسرحيات، إضافة إلى أنها تجيد العزف على الغيتار والبيانو وتمارس الغناء و كتابة كلمات الأغاني، مما شجعها على تسجيل عدد من الأغاني بصوتها .
وتمارس كاترين العديد من الهوايات وأهمها الطبخ وإعداد الفطائر والحلويات خاصة الآيس كريم، إضافة إلى المشي سواء بمفردها أم مع صديقاتها، كما تتصف بالذكاء وحب الدراسة حيث أنهت دراستها الثانوية وهى في الرابعة عشرة من العمر، وبعد ثلاث سنوات تخرجت من الجامعة بنجاح ثم التحقت بالدراسات العليا وتخصصت في الاقتصاد.
ويعرف عن هذه الممثلة الشابة تواضعها وعلاقتها القوية مع من حولها، كما أنها قارئة نهمة للكتب خاصة تلك التي تتناول حياة الفنانين، إضافة إلى أنها تشارك في الحفلات الغنائية والراقصة، وحتى حفلات أعياد ميلاد صديقاتها التي ترى فيها وسيلة للمتعة وقضاء أوقات جيدة مع الآخرين.
وتعترف كاترين بأن دورها في المسلسل التليفزيوني (صائدو الظلال) من أحب الأدوار إلى قلبها، والذي كان مناسبا لها خاصة أن المسلسل تدور أحداثه في إطار من الرومانسية والمغامرات، وتضيف أن هذا النوع من الأعمال الفنية يدفعها لإخراج كل ما بداخلها من إبداع، وفي هذا المسلسل جسدت شخصية امرأة تتمتع بالقوة والإرادة والشجاعة، وتطلب الأمر منها الخضوع للكثير من التدريب على القفز العالي والقتال وساعدها على ذلك ما تتمتع به من حيوية ناجمة عن ممارسة الرقص، كما أدت بنفسها معظم الأدوار الخطرة ومشاهد القتال حيث تعلمت كثيرا على يد الدوبليرة التي كانت تؤدي بعض المشاهد الخطرة والتي كانت توجهها على كيفية القفز والقتال بشكل آمن وشبه واقعي.
كما تتحدث عن دورها في مسلسل (كلاري) حيث تقول أن مشاركتها في هذا العمل الفني شكلت واحدا من أفضل الأوقات وأكثرها سعادة في حياتها، إذ ساهم هذا الدور في تسليط الضوء عليها وتعريف النقاد والمنتجين بها.
تتحدث كاترين عن حياتها الشخصية بعيدا عن الشهرة والفن وتقول أنها تشعر بالسعادة لعلاقة الحب التي تربطها بزميلها الممثل جويل كورتني، والذي كان له دور في مساعدتها في اختيار أدوارها في السينما والتليفزيون، وحول إمكانية أن تتوج تلك العلاقة بالزواج قالت الممثلة الشابة أنها تعرفت على جويل في العام 2012 وخلال تلك الفترة أصبحت على قناعة تامة بأنه الرجل المناسب لها كزوج وأب لأطفالها وذلك عندما تقرر الزواج، الذي ترى أنه لن يكون قريبا إذ عليها أن تحقق المزيد من النجاح كممثلة مميزة.
وقد شاركت كاترين في العديد من حفلات عروض الأزياء، حيث أصبحت تتمتع بخبرة في هذا المجال، وقد ظهرت مؤخرا عرض دار أزياء (أوداي شاكار) في نيويورك والذي حصدت من خلال المشاركة الكثير من الإعجاب.
وحول نجاحها في المحافظة على رشاقتها تقول الممثلة الشابة إنها تتبع نظاما معينا في التغذية، حيث تختار طعامها بشكل جيد، وتهتم بتناول الفواكه والخضروات والسلطات التي تعدها بنفسها، حيث تؤمن بأن الرشاقة واحدة من عناصر نجاح الفنانة.

You may also like...

0 thoughts on “كاترين مكنمارا وصلت إلى درجة عالية من الشهرة والنجومية »صائدو الظلال« أحب الأدوار إلى قلبها”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اعلانات

تحميل العدد

شرفتي ……… هواتفنا.. وحبنا الافتراضي

رئيس التحرير
الدكتور وليد السعدي

SPONSORS

Polls

هل انت مع منع لعبة البوكمن في البلاد العربية ؟

Loading ... Loading ...
Facebook
Google+
Twitter
YouTube
Instagram