الهواتفُ الذكية …. تجعلُ أطفالنا أجساداً لا ذكية

لا شك أننا نعيش أغلب تفاصيل حياتنا عبر الهواتف الذكية وما توفره من وسائل إتصال فورية وآنية مع تذايد العديد من التطبيقات التي تجعل تفاصيل الحياة أكثر حيوية وسرعة وعملية
ولا يخفى علينا ما تشكله الهواتف الذكية من منتديات للعب وإمضاء الوقت لا بل من حالة التحدي لإنهاء لعبة ما على هاتفنا الذكي والفوز بها
وتحت عنوان ” أطفالنا أجيال الغد بعلمهم وبناءهم لوطنهم ”
يتوجب علينا لفت الأنظار والانتباه لكثرة استخداماتهم للهواتف الذكية لاسيما أنه اليوم وحسب الكثير من الدراسات التي تشير الى أن الاستخدام المفرط يؤدي الى ضعف بالذاكرة والإدمان وجعل الطفل أكثر إنطوائية
ومن هنا لعلنا نشير الى أن الجوانب الايجابية التي يستفاد منها الطالب بشكل خاص من هذه التكنولوجيا قد يأتي يوماً ونرى لها نتائج عكسية بسبب اعتماده الكامل على هذه التكنولوجيا في عملياته الحسابية كمثال ..
أو ما قد تسبب له من أضرار في النظر وخمول جسدي وقلة في التركيز من كثرة الاستخدام
وبالتالي ستفقدهم مهارات اجتماعية ونفسية .
وحسب الإحصاءات على مدى السنوات الماضية فإن معدل استخدام الأطفال في الأعمار التي تتراوح بين 8 _ 18 عاما فهي بنسبة 51% للكاميرا و 44% لمشغل الموسيقى و 26% لمشغل مقاطع الفيديو
ومن هنا متابعينا الأباء والأمهات لابد لكم ان تتبعوا طرق وبدائل مع أبناءكم في التعامل مع أطفالكم و ذالك بفتح مساحات النقاش والعمل على خلق آفاق محفزة لهم تكون هي هدفهم الأساسي قبل أن تخطفهم الهواتف الذكية …

خاص المنارة :لمى زاهر

Tags

You may also like...

0 thoughts on “الهواتفُ الذكية …. تجعلُ أطفالنا أجساداً لا ذكية”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اعلانات

تحميل العدد

شرفتي ……… عيد الاتحاد

رئيس التحرير
الدكتور وليد السعدي

SPONSORS

Polls

هل انت مع منع لعبة البوكمن في البلاد العربية ؟

Loading ... Loading ...
Facebook
Google+
Twitter
YouTube
Instagram