تعرف على قصة ويليام هانا و جوزيف باربيرا الذين أدهشو العالم ب (توم أند جيري )

المنارة_دبي : عبدالله شعبان

يرجع ابتكار شخصيتي توم آند جيري إلى الأميركي ويليام هانا، وهو منتج ورسام أفلام من أصول إيرلندية، وزميله جوزيف باربيرا وهو أيضا رسام ومنتج أفلام أميركي وأصله من صقلية.

وابتكرت الشخصيتان أول مرة لصالح شركة مترو غولدوين ماير، ذات الصيت، في النصف الأول من القرن العشرين، والواقعة ضمن شركات هوليوود.

وتقوم فكرة توم آند جيري على معركة بلا نهاية، في مطاردة بين قط منزلي وفأر بني يسكن معه بذات المسكن.

وقام هانا وباربيرا معا بكتابة وإخراج 144 فيلم كارتون لتوم وجيري في الفترة من 1940 إلى 1957، وذلك باستوديوهات الرسوم المتحركة في هوليوود لصالح الشركة المذكورة (مترو غولدوين ماير).

وقد حاز الثنائي بفضل ذلك العمل على 7 جوائز أوسكار، لأفضل موضوعات في الرسوم المتحركة القصيرة.

وفي عام 2000 وصفت مجلة التايم سلسلة توم آند جيري بأنها أعظم البرامج التلفزيونية للرسوم المتحركة عبر التاريخ، وجاءت السلسلة في المرتبة الـ66 ضمن مئة برنامج تلفزيوني واسع المشاهدة.
في البدء قام الثنائي هانا وباربيرا – حيث كان الأول مخرجاً متمرساً في حين كان الثاني مؤلفاً ومصمم شخصيات – بإنتاج فيلم يتضمن قطاً وفأراً وكان ذلك عام 1940.

وكان اسم ذلك الفيلم الأول “القط يتلقى ركلة” وعرض منذ 10 فبراير 1940، لكنه لم ينل النجاح الكافي حيث خسر في منافسات الجوائز، ما دعا الثنائي إلى إعادة الكرة هذه المرة بإعطاء القط والفأر اسمين جديدين وملامح مختلفة.

واقترح عليهما صانع الرسوم المتحركة جون كار، شخصيتي توم آند جيري، وذلك في منافسة بهذا الخصوص.

ومن ثم بدأ الإنتاج وقد تفرع الثنائي هانا وباربيرا لإنتاج أفلام توم آند جيري، لصالح مترو غولدوين ماير.
بطلا العمل، القط توم والفأر جيري، الأول رمادي – أزرق بشعر طويل، في حين أن جيري أصغر حجماً وبني اللون

وعبر السنين تطورت الخصائص الشكلية لكل من الشخصيتين، فيما تطورت السلسلة بحيوية وسرعة، برغم أن الموضوع الأساسي ظلّ كما هو دون تغيير.

وقد عالجت السلسلة مع الثنائي العديد من الموضوعات، وكان آخر فيلم لهما في أغسطس 1958 بعنوان “حاضنو الطفل”، وذلك على إثر إغلاق استوديو الرسوم المتحركة في مترو غولدوين ماير سنة 1957.

وبعدها فإن الثنائي فتحا استوديو خاصاً بهما، ولكن ذهبا لإنتاج موضوعات مختلفة غير توم آند جيري.
في عام 1960 وبعد توقف ثلاث أعوام، عادت أفلام توم آند جيري على جين ديتش من شركة ريمبراندت للأفلام، وهو صانع أفلام متحركة مستقر في التشيك، وذلك بعد أن تعاقدت معه شركة مترو غولدوين ماير.

وقد أنتج 13 فيلماً في التعاقد الذي تم بين الطرفين، لكن هذه الحلقات لم تلق ترحيباً كبيراً من قبل الجمهور، وفضّ العقد بين الطرفين.

وفي عام 1963 قام جين ديتش، بإطلاق الاستوديو الخاص به، حيث أنتج من خلاله سلسلة من توم آند جيري، بلغ عددها 34 حلقة.

وقد أجرى تعديلاً على شخصية توم بأن أصبح له حاجبان أكثر سمكاً مع نظرة أقل تعقيداً مع آذان أكثر وضوحاً وخدين ناعمين، في المقابل فقد أصبح جيري، بعينين وأذنين كبيرتين، ولون بني أقل كثافة.
في عام 1965 فقد عادت سلسلة الثنائي هنا وباربيرا لتعرض على التلفزيون ولكن بعد أن خضعت لتحرير أكثر احترافية وترجمت إلى العديد من اللغات، وحيث كانت تكاد تخلو من الحوارات.

وفي اليابان بدأ بث السلسلة في عام 1964 ومنذ ذلك الحين، فقد بثت السلسلة في العديد من الدول: في الهند وألمانيا وجنوب شرق آسيا والشرق الأوسط وكازاخستان وباكستان والأرجنتين والمكسيك وكولومبيا والبرازيل وفنزويلا وغيرها من دول أميركا اللاتينية وبلدان أوروبا الشرقية.

You may also like...

0 thoughts on “تعرف على قصة ويليام هانا و جوزيف باربيرا الذين أدهشو العالم ب (توم أند جيري )”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اعلانات

تحميل المجلة

شرفتي….. صناع الأمل.. صناع الحياة

رئيس التحرير
الدكتور وليد السعدي

Polls

هل انت مع منع لعبة البوكمن في البلاد العربية ؟

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Facebook
Google+
Twitter
YouTube
Instagram