جورج قرداحي ” همّي وطني ولكن وطني الى أين ؟! “

دبي المنارة – رافي جرّوج
اطل الاعلامي جورج قرداحي مساء أمس على شاشة MTV في برنامج – أكابر- الذي يقدمه الاعلامي نيشان ديرهاروتيونيان، الحلقة جاءت شبيهةً بجولةٍ شاملة لأبرز أحداث العالم العربي والإعلام المرئي.
واحدٌ من أهم الاعلاميين في الوطن العربي “جورج قرداحي” الاسم الذي ارتقى به جمهوره و ارتقى بجمهوره، حيث عرف كمدرسة اعلامية عاشت الماضي و عاصرت الحاضر و شكّلت حروفاً ثقافية واسعة النطاق ثابتة المبدأ، عُرِف بندرة إطلالاته الإعلامية كضيف في برامج التوك شو، ولكنه طلّ أمس متحدّثاً براحة البال مبتعداً بقدر الامكان عن تحليل وقراءة الوضع الراهن في العالم العربي .
استهلّ نيشان حواره بالحديث عن أزمة صحيفة “الشرق الأوسط” والرسم الكاريكاتوري الذي نشر في الاول من نيسان/ابريل، حيث اعتبره اللبنانيون مهيناً للشعب اللبناني بشكل عام ، ولكن قرداحي سجّل موقفاً أوعى من كلام وسائل التواصل الاجتماعي وأكثر قيمة، حيث اعتبر أنّه يحق للشعب اللبناني انتقاد نفسه ولكن لا يحق لغيره القيام بذلك، رافضاً الإهانة المباشرة بوصف لبنان بأنّه “كذبة أول نيسان”، و طلب ان يكون هناك تحقيق في الحادثة و محاسبة الشخص الذي رسم الكاريكاتور و نشره، مع العلم ان من الممكن ان يكون قد نُشِر دون اطلاع رئيس تحرير الصحيفة على حد قول قرداحي !!
امّا عن الصراع التويتري الذي حصل بين الفنانة ” احلام ” و بعض اللبنانيين فعلّق جورج قرداحي عليه بكلمات اقرب الى المنطق من العالم الافتراضي على الانترنيت قائلاً : ” ردود الفعل مبالغاً فيها، واحلام اعتذرت من الشعب اللبناني على طريقتها الخاصة، وخصصت بكلامها – فلان و فلانة – و لو استهدفت الشعب بأسره فقد نالت جزاءها، ولكنني متأكد من أنّها لم تقصد ذلك ” .
وفي الحديث عن الإعلام، طالب جورج بتعديل قانون الإعلام اللبناني، بهدف ارتقاء الشاشات المحلّية أكثر كما أكد على أهمية وجود مجلس وطني للإعلام كالدول الاوروبية ليكون ضابطاً لإيقاع ميثاق الشرف الاعلامي بين المحطات، وحمايتها بعضها من بعض وحماية الإعلاميين بعضهم من بعض وكذلك الناس من بعض الإعلاميين، حيث توقّف نجم من سيربح المليون عند العشوائية في نقل المعلومات عبر مواقع التواصل الاجتماعي، منتقداً طريقة استخدام العرب لها، وأكّد أن تحوّله لتقديم البرامج الإنسانية، كان بسبب أنّ القيّمين على برنامج “المسامح كريم” وجدوا لديه الحسّ الإنساني العالي و القدرة على الاقناع بالخير .
اختصر قرداحي كلّ ما يُريد قوله عن أزمته مع الـ MBC في الـ2011 بعبارة “المسامح كريم”، كما تحدّث عن ترشّحه للنيابة في بلده لبنان عام 2013، إلّا أنّ الانتخابات النيابية اللبنانية أجِّلت، وأشار إلى أنّ ذلك ليس هاجساً بالنسبة إليه، ولو حصل وعاد ليترشّح في الدورة المقبلة فهو لخدمة بلده.
أما في الفقرة الأخيرة من الحلقة وبعد أن استغلّ نيشان الفرصة وحدّث ضيفهِ عن أمور خاصة من حياته، تطرّق الى قالب ذكي مشابه لــ “من سيربح المليون” باسئلة سريعة وجهت لقرداحي وكأنه مشاركاً في برنامجه الذي يقدّمه في الوقت الحالي على شاشة OSN ، فوضع نيشان شروطه و منع الانسحاب من الايجابة، وتحدّث قرداحي من خلال ايجاباته عن استضافة الفنانة أصالة له، معتبرها أفضل مغنّية قّدمت برنامجاً تلفزيونياً، كما وكشف أنّه سمّى زوجته على الهاتف “حياتي”، و اختار زاهي وهبي خلفاً له لتقديم برنامج المسابقات “من سيربح المليون” وذلك بعد أن أحرجه نيشان لاختيار اسم من بين القائمة المطروحة و التي احتوت على اسماء
” غسان بن جدو ، عمر أديب ، مارسيل غانم ” .
ختام اللقاء عنونه جورج قرداحي بالقول: “همّي المباشر أولادي وناسي وبلدي ومستقبلها في ظل غياب القضاء تقريباً، وترهّل وتفتت شكل الدولة ومشاكل النفايات التي نعيش فيها ، صدقاً همّي وطني و لكن وطني الى أين !؟ “

You may also like...

0 thoughts on “جورج قرداحي ” همّي وطني ولكن وطني الى أين ؟! “”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اعلانات

تحميل المجلة

شرفتي : الجبل الأشم.. والدي

رئيس التحرير
الدكتور وليد السعدي

Polls

هل انت مع منع لعبة البوكمن في البلاد العربية ؟

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Facebook
Google+
Twitter
YouTube
Instagram