إنضمام نخبة من صنّاع الأفلام الإماراتيين للتحكيم في جوائز استوديو الفيلم العربي

  • تضم لجنة تحكيم مسابقة استوديو الفيلم العربي للأفلام الوثائقية سمو الشيخة اليازية بنت زايد آل نهيان، بالإضافة إلى انضمام المخرجات الإماراتيات نهلة الفهد، ونايلة الخاجة، ونجوم الغانم.
  • يشارك في لجنة تحكيم مسابقة الأفلام الروائية القصيرة المخرجين علي مصطفى، وماجد الأنصاري، وياسر الياسري.
  • يقام حفل توزيع الجوائز لبرنامج استوديو الفيلم العربي في أبوظبي في 5 ديسمبر.
  • يحصل الفائزان بالجائزة الكبرى في مسابقة الأفلام الروائية والوثائقية على فرصة التدريب في شركة إيمج نيشن.
  • تحتفل إيمج نيشن هذا العام بمرور خمس سنوات على البرنامج التدريبي المميز استوديو الفيلم العربي.

أبوظبي 4 ديسمبر 2016: أعلنت إيمج نيشن أبوظبي، الشركة الرائدة في مجال الإعلام والترفيه في منطقة الشرق الأوسط، عن انضمام نخبة من أكبر الأسماء في عالم صناعة السينما الإماراتية للجنة تحكيم مسابقة استوديو الفيلم العربي.

وسيشهد حفل توزيع الجوائز، الذي سيقام في 5 ديسمبر في أبوظبي، تخريج 15 طالباً من ثلاثة مسابقات، وهي المسابقة الروائية، والوثائقية، وصنّاع الأفلام الناشئين بالتعاون مع جامعة نيويورك، مع حصول اثنين من المتسابقين على الجائزة الكبرى لأفضل فيلم وثائقي وأفضل فيلم روائي.

وتضم لجنة تحكيم مسابقة استوديو الفيلم العربي للأفلام الوثائقية سمو الشيخة اليازية بنت زايد آل نهيان، أحد أبرز الفنانات التشكيليات الإماراتيات وأكثرهن دعماً للفنون في المنطقة. بالإضافة إلى انضمام ثلاث شخصيات رائدة في مجال صناعة الأفلام، وهن المخرجة نايلة الخاجة، أول منتجة أفلام في دولة الإمارات العربية المتحدة، والشاعرة والمخرجة السينمائية نجوم الغانم، الحاصلة على عدة جوائز، والمخرجة نهلة الفهد.

وبرزت نهلة الفهد في عالم الإخراج في العشر سنوات الماضية من خلال إخراج وإنتاج الإعلانات التجارية والكليبات لنجوم الغناء الخليجي والعربي وأشرطة الفيديو للشركات. وكانت المخرجة الإماراتية قد أخرجت أول فيلم وثائقي لها في عام 2015 بعنوان “حجاب”، والذي تناول موضوع الحجاب من وجهات نظر متعددة حول العالم.

وبهذه المناسبة، علّقت نهلة الفهد: “يشرفني أن يتم اختياري ضمن لجنة تحكيم استوديو الفيلم العربي لهذا العام، وأنا متحمسة جداً لمشاهدة القصص التي سيقدمها الجيل القادم من صنّاع الأفلام.”

كما تضم لجنة تحكيم مسابقة الأفلام الوثائقية، اثنين من القائمين على بعض من أهم المهرجانات السينمائية المرموقة في العالم، وهم كوليت نوفل، مديرة مهرجان بيروت الدولي للسينما، وتوفر هورمان، مؤسس برنامج ” فير نو” للأفلام في مهرجان الفنون في ولاية يوتا الأمريكية.

وتضم قائمة المشتركين بمسابقة الأفلام الوثائقية لهذا العام كلّاً من أركوس (هرطوم)، وعلاوي شريف (جمعة وحكيم)، وهند عبدالله (هدية عوشة). وسيحظى المخرج الفائز بجائزة “أفضل فيلم وثائقي” على فرصة التدريب في قسم الأفلام الوثائقية في شركة إيمج نيشن.

أما بالنسبة لفئة الأفلام الروائية فقد انضم إلى لجنة التحكيم مجموعة من المخرجين المبدعين وهم علي مصطفى، مخرج الفيلم الجديد “المختارون” والمترقب عرضه في 2017، وماجد الأنصاري مخرج فيلم زنزانة، أول فيلم إماراتي يعرض على نتفليكس، والمخرج الشاب ياسر الياسري، الذي انتهى مؤخراً من تصوير الفيلم الكوميدي “في الوقت الضائع” من إنتاج إيمج نيشن.

وعلّق المخرج علي مصطفى على مشاركته قائلاً: “تعد برامج التدريب الخاصة بصناعة الأفلام إضافة رائعة لهذه الصناعة وللمنطقة بشكل عام. ويسعدني أن أكون جزءاً من دعم المواهب الناشئة من خلال برنامج استوديو الفيلم العربي الذي يعتبر واحداً من أهم برامج التدريب في المنطقة”.

ويتنافس في فئة الأفلام الروائية كل من إيمان طلال (الاختيار)، ولورا صعب (أرى امرأة)، وجعفر المدهون (متخزيق)، وسعيد رشيد (فيس ذا ميوزك). وسيحصل الفائز على فرصة قيّمة للتدريب في إنتاج فيلم روائي محلي أو دولي.

وتحتفل إيمج نيشن هذا العام بالذكرى السنوية الخامسة على انطلاق البرنامج التدريبي استوديو الفيلم العربي، والذي يشهد تطوراً مستمراً وملحوظاً منذ بداية انطلاقه.

ومن جانبها قالت أليثيا غونزاليس، رئيسة قسم التدريب والتطوير في إيمج نيشن: “تعد المسابقة هذا العام من أكبر مسابقات برنامج استوديو الفيلم العربي حتى الآن، وذلك مع تنافس سبعة من أقوى الأفلام للفوز بالجائزة الكبرى. ونحن على يقين بأن الطلاب يشاركوننا الشعور بالفخر بالأعمال التي قدموها هذه العام.”

ويأخذ هذا البرنامج المتعدد التخصصات المرشحين النهائيين في رحلة خاصة بصناعة الأفلام تمتد على مدار ستة أشهر، وتهدف إلى تزويد المشاركين برؤية متكاملة لمتطلبات العمل في صناعة الأفلام. ويتضمن البرنامج تدريبات عملية وعروض سينمائية وجلسات نقاشية تحت إشراف نخبة من الخبراء في هذا المجال. وقد شكّل استوديو الفيلم العربي بوابة العبور إلى عالم صناعة السينما للعديد من الطلاب السابقين، إذ حظي العديد منهم على فرصة عرض أفلامهم في المهرجانات السينمائية الدولية، بالإضافة إلى دخول بعض المشتركين إلى عالم الاحتراف في صناعة السينما فور الانتهاء من الدورة.

وبدوره صرّح مايكل غارين، الرئيس التنفيذي لشركة إيمج نيشن: “نحن فخورون بقدرتنا على توفير فرص تدريب ذات مستوى عالمي للأجيال القادمة من السينمائيين. ونهدف من خلال هذا البرنامج إلى تهيئة الطلاب عبر مجموعة من الدورات العملية، ليكونوا على استعداد للإنضمام إلى العالم الاحترافي لصناعة السينما”.

يستقبل برنامج استوديو الفيلم العربي حالياً الطلبات للمشاركة في مسابقة الأفلام الروائية لعام 2017. لمزيد من المعلومات زيارة www.arabfilmstudio.ae.

ali-mostafa-2

You may also like...

0 thoughts on “إنضمام نخبة من صنّاع الأفلام الإماراتيين للتحكيم في جوائز استوديو الفيلم العربي”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اعلانات

تحميل المجلة

شرفتي.. المقال الصحفي…… هل ما زال؟!

رئيس التحرير
الدكتور وليد السعدي

Polls

هل انت مع منع لعبة البوكمن في البلاد العربية ؟

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Facebook
Google+
Twitter
YouTube
Instagram