تشيلسي يقدم مدرّبه الجديد

قدم تشيلسي مدربه الجديد، الإيطالي ماوريتسيو ساري لوسائل الاعلام في ملعب ستامفورد بريدج

وتعاقد تشيلسي مع ساري خلفاً لمواطنه المقال من منصبه أنطونيو كونتي الذي فشل في الحفاظ على لقب الدوري الإنكليزي الممتاز والتأهل إلى دوري أبطال أوروبا بحلوله خامس الترتيب الموسم الماضي.

يأتي ساري من تجربة ثرية مع نابولي، إذ ارتقى بمستوى الفريق الجنوبي لينافس بقوة على لقب الدوري الإيطالي لكن خبرة يوفنتوس كانت تحسم الأمور دائماً.

واعتبر ساري، ان مصير حارس المرمى البلجيكي تيبو كورتوا ومواطنه المهاجم ادين هازار بيد مجلس ادارة النادي الندني.

وفي أول مؤتمر صحافي لدى تقديمه امام وسائل الاعلام، اعترف ساري (59 عاماً) الذي حل محل مواطنه أنطونيو كونتي، بأنه لا يكترث بسوق الانتقالات.

وقال “بوضوح، نريد دائماً الاحتفاظ بأفضل اللاعبين. هذا كل ما يريد القيام به اي مدرب وهذا كل ما يريده أي ناد”.
واضاف ساري الذي قاد نابولي الى مركز الوصيف في الموسم الماضي، “بعدها، يتعين علينا مراقبة كيفية سير سوق الانتقالات في الايام المقبلة. اعتقد بأنني أحد المدربين الذين سئموا سوق الانتقالات”.

وتابع “لا أريد الحديث عنها ولست مكترثاً بها”، مشيراً إلى صعوبة مهمته في ظل تواجد أبرز المدربين في العالم في الدوري الإنكليزي الممتاز.
وقال في هذا الصدد “انه تحد صعب بالنسبة الي لكنه مثير. هنا يتواجد افضل المدربين واقوى اللاعبين في العالم”.

واوضح المدرب الإيطالي “بعد كأس العالم، سأحتاج إلى بعض الوقت لكي أبني طريقة لعب مختلفة. كل ما قام به أنطونيو كونتي من عمل جيد يجب أن يبقى ويجب عدم تغييره”.

وعن الحد الأدنى الذي طالب به مجلس الإدارة، أجاب ساري “لقد طلبوا مني بناء فريق قادر على المنافسة في جميع المسابقات. سنرى في منتصف الموسم ما إذا كانت لدينا أهداف معينة”.

انسجام مع رغبة الادارة

ولا شك في أن التصريحات الأولى لساري ستسعد مجلس ادارة النادي اللندني وتشكل انسجاماً مع رغباته لأن أحد أسباب تراجع العلاقة مع كونتي بعد فترة وجيزة من قيادته الفريق إلى اللقب المحلي، هو عدم الرجوع إليه في موضوع التعاقدات مع اللاعبين.

ووقع ساري عقداً مع النادي اللندني لثلاثة أعوام ليصبح بذلك سادس مدرب ايطالي يشرف على فريق الـ”بلوز” بعد جانلوكا فيالي (شباط/فبراير 1998 حتى 12 ايلول/سبتمبر 2000) وكلاوديو رانييري (ايلول/سبتمبر 2000 حتى ايار/مايو 2004) ومدرب نابولي الجديد كارلو انشيلوتي (حزيران/يونيو 2009 حتى ايار/مايو 2011) وروبرتو دي ماتيو الذي قاده الى لقب دوري ابطال اوروبا (اذار/مارس 2012 حتى تشرين الثاني/نوفمبر 2012) وكونتي (تموز/يوليو 2016 حتى تموز/يوليو 2018).

وبات ساري المدرب التاسع الذي يتسلم الإشراف على تشيلسي بعقد نهائي منذ أن انتقلت ملكية النادي الى الملياردير الروسي رومان ابراموفيتش عام 2003، والـ13 بالمجمل إذا ما أضيف إلى اللائحة المدربون الموقتون.

You may also like...

0 thoughts on “تشيلسي يقدم مدرّبه الجديد”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اعلانات

تحميل المجلة

شرفتي.. المقال الصحفي…… هل ما زال؟!

رئيس التحرير
الدكتور وليد السعدي

Polls

هل انت مع منع لعبة البوكمن في البلاد العربية ؟

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Facebook
Google+
Twitter
YouTube
Instagram