الفرق العالمية تجلب أشكال جديدة للمنافسة في الطواف العربي للإبحار الشراعي إي.أف.جي 2017

EFG Bank Sailing Arabia The Tour 2016. Dubai. UAE Pictures of the fleet training close to the city today prior to the start of the 2016 race. Image licensed to Lloyd Images

سيشهد الطواف العربي للإبحار الشراعي 2017 تشكيلة من أفضل الفرق العالمية حيث سينطلق المشاركون في سباق يبدأ من 14 فبراير وحتى 1 مارس. وتتضمن تشكيلة الفرق المنافسة فرق مخضرمة مثل بيين فوال السويسري الذي يحمل اسم المدينة الأم للطاقم اضافة إلى الفريق الإيطالي الجديد أديلاسيا دي توريس.

وستخوض الفرق المشاركة تحدياً مثالياً حيث تبحر لمسافة 700 ميل على مدى 15 يوماً في مسار جديد يمر بأماكن إبحار اعتبارية مثل خصب، صُحار، الموج ومسقط. ومن المتوقع من أن يشهد السباق تحدي مثير يشمل مجموعة من أصعب المسارات على الإطلاق. وستسنح الفرصة لمتابعي الفريق وكل من يطمح في بعض الإثارة أن يشاهد السباق القريب من الشاطىء في أبوظبي يوم 22 فبراير على أن ينطلق الفريق في أطول سباق محيطي متجهاً نحو الدوحة ثم يختتم الطواف في سباق قريب من شاطىء دبي في 1 مارس.

وأعلن فريق بيين فوال السويسري أنهم سيشاركون في النسخة السابعة من سباق الطواف العربي للإبحار الشراعي إي.أف.جي  التي ستنطلق في 14 فبراير 2017م، ويأمل الفريق أن تكون مشاركته في العامين الماضيين وقطعه لمسافة تقارب 1500 ميل بحري، وأكثر من 20 سباق قصير، ورقته الرابحة للصعود إلى مراكز متقدمة في النسخة المرتقبة من السباق.

يضم فريق بيين فوال تنوعًا فريدًا من البحّارة مقارنة بالفرق الأخرى، فأغلبهم بحّارة هواة بقيادة الربان لورينز مولر، والملفت للنظر في هذا الفريق هو الفارق العمري بين أعضاء الفريق الذين تجد بينهم البحّارة المراهقين وبحّارة آخرين تجاوزوا الستينات من العمر، علاوة على التنوع في المهن والتخصصات، فتجد بينهم الفيزيائي، والمهندس المعماري، وطبيب العلاج الطبيعي!

كما أعلن فريق أديلاسيا دي توريس من جزيرة سردينيا الإيطالية نيته المشاركة في سباق الطواف العربي للإبحار الشراعي إي.أف.جي 2017م، وبذلك يكون أول الفرق الجديدة المعلن عنها للموسم القادم من الطواف العربي الذي سينطلق من العاصمة مسقط بتاريخ 14 فبراير ويختتم في دبي بتاريخ 1 مارس، مرورًا بصحار، وخصب، وأبو ظبي والدوحة.

جاء تشكيل الفريق على يد ريناتو أزارا، وهو بحّار موهوب قضى سنوات عديدة من عمره مديرًا لشركة سريدينا لخدمات اليخوت المشهورة عالميًا، وعلى ما يبدو أن شركة إدارة اليخوت العالمية قررت الخروج عن الروتين المعتاد، والمغامرة في سباق محيطي في دول الخليج العربي.

وأبدت سلمى الهاشمي، مديرة التسويق بعمان للإبحار، ترحيبها بفريق أديلاسيا دي توريس حيث قالت: “في كل عام يشمل المشاركين خليط متنوع من المحترفين والهواة والعائدين والمشاركين الجدد الساعين لتحدي. نحن على ثقة بأن جميع المشاركون سيستمتعون بفرص من خلال المسار الجديد”.

وتتنوع خبرة طاقم فريق بيين فوال في الإبحار الشراعي، فبعضهم يمتلك خبرة واسعة من 15 مشاركة في سباق الطواف الفرنسي للإبحار الشراعي وبعض المشاركات في سباق فاستنت، كما أن أحدهم وهو توبياس إيتر كان محظوظًا للمنافسة في أولمبياد بكين في عام 2008م في قوارب فئة 470.

خبرة الفريق تتركز بشكل عام في قوارب الدينجي أحادية البدن، حيث أن ممارستهم لرياضة الإبحار الشراعي تتركز دائمًا في بحيرة نيوشاتيل السويسرية. وفي معرض حديثه عن الفريق، قال الربان لورينز مولر: “لدينا هذه المرة بحّارة ذوي خبرة جيدة في قوارب الدينجي أحادية البدن، وستكون قوتهم الأكبر في سباقات المرسى القصيرة، ولكن الإبحار للمسافات الطويلة ستكون أكثر مواءمة للفرنسيين الذين اعتادوا على هذا النوع من الإبحار”.

تجدر الإشارة إلى أن الفريق جاء في المركز السابع في العام الماضي، وكانت أفضل نتائجهم في الجولتين من صحار إلى مسقط ومن أبوظبي إلى الدوحة حيث حققوا المركز الرابع. وأردف لورينز مولر: “هناك أشياء كثيرة نحبها في هذا السباق، وخصوصًا أنه سباق بقوارب متشابهة وموحدة التصميم في الأشرعة والمعدات والأدوات، حيث يصبح النجاح فيها مرهونًا بالمهارات والقرارات التكتيكية التي يختارها الفريق. علاوة على ذلك، لا يوجد حاليًا سباقات مشابهة للطواف العربي الذي يجمع بين جولات المسافات الطويلة وسباقات المرسى القصيرة، حيث أن هذا الأمر لوحده من أهم العوامل التي تدفعنا للعودة إلى السباق كل عام، حيث نبحث عن السباقات التي تقدم لنا تجربة متنوعة”.

وبدوره قام فريق أديلاسيا دي توريس بتجهيز طاقم من البحارة المميزين سعياً للتتويج في المشاركة الأولى لهم في الطواف العربي للإبحار الشراعي. يُذكر أن ريناتو أزارا قد نجح في أول عام من إدارته لفريق أديلاسيا دي توريس من الفوز بسباق كأس فورمينتون في فئة السباقات، وفاز بإحدى الفئات في سباق رولكس البحر المتوسط، والمركز الثالث في الترتيب العام في فئة الإبحار المحيطي أو.آر.سي.

ويرى ريناتو أزارا بانه قد حان الوقت لرفع مستوى اللعب والمنافسة في فعالية قوية مثل سباق الطواف العربي للإبحار الشراعي إي.أف.جي. 2017م، ويقول أزارا عن ذلك: “ستكون مشاركتنا في سباق الطواف العربي مغامرة ممتعة جدًا، فقد مكنني عملي خلال الفترة الماضية من تأسيس الكثير من العلاقات والصداقات في الشرق الأوسط، وسيكون هذا السباق المثير الذي يأخذنا من سلطنة عمان إلى أبو ظبي ثم الدوحة ويرسو بنا في دبي، فرصة لاستكشاف المنطقة بعين مختلفة”.

وسيشارك مع أزارا بعض البحّارة المحترفين مثل دوسيو كولومبي، مؤسس ومالك شركة “في!نمبر” أو “النسبة الذهبية” وبطل لإحدى عشر بطولة إيطالية في عدة فئات، وبطل لبطولتين أوروبيتين، وأربع بطولات عالمية، وجميعها كانت بطاقم غير محترف.

كما سيشارك معهم البحّارة كاترينا نيتو بخبرة تزيد على 20 عامًا في الإبحار بعيد المسافات، ومدربة إبحار شراعي، وقبطانة سفن وقوارب شراعية وقوارب آلية، وستشكل فرقًا في أداء الفريق ومجرى المنافسات هذا العام.

وأردف ريناتو أزارا: “مع وجود كاترينا وكولومبي نأمل أن نحقق نتائج جيدة في أولى مشاركاتنا في سباق الطواف العربي للإبحار الشراعي إي.أف.جي، مع علمنا بوجود فرق أخرى قوية جدًا، وأنه يتوجب علينا التأقلم مع القارب أولًا، ولكننا متحمسون لخوض التجربة والاستمتاع بها”.

و أبدى فريق بيين فوال عشقه بالعودة إلى الخليج لما يجده في هذه المنطقة من سحر مختلف عن الطبيعة الأوروبية، وقال لورينز مولر في هذا السياق: “هذه المنطقة رائعة للغاية، لا سيما الساحل العُماني، ومضيق هرمز بشكل أخص بجباله الشاهقة، فهناك تتقلب الرياح وتزداد التيارات المائية ونصبح أمام خيارات محدودة ومهمة لضمان أفضليتنا في منافسة الآخرين، ولذلك نتطلع إلى هذا التحدي ونهدف إلى تحسين مركزنا الذي حققناه العام الفائت”.

ويعتبر سباق الطواف العربي للإبحار الشراعي إي.أف.جي السباق السنوي الوحيد من نوعه في العالم، بمزيج من السباقات المحيطية الطولية والسباقات القصيرة في المرسى، ومنذ تأسيسه في عام 2011 أصبح السباق الشراعي الأبرز في الشرق الأوسط، ويلقى رواجًا واستحسانًا أكبر كل عام، سواءًا لدى البحّارة المحترفين أو البحّارة الهواة أو عاشقي الإبحار الترفيهي. يمكن الحصول على معلومات إضافية في موقع الطواف www.sailingarabiathetour.com.

EFG BANK - Sailing Arabia The Tour 2014. Qatar. Doha  Pictures of the In-Port race day. Team Renaissance (OMA) Credit - Lloyd Images

EFG BANK – Sailing Arabia The Tour 2014. Qatar. Doha
Pictures of the In-Port race day. Team Renaissance (OMA)
Credit – Lloyd Images

You may also like...

0 thoughts on “الفرق العالمية تجلب أشكال جديدة للمنافسة في الطواف العربي للإبحار الشراعي إي.أف.جي 2017”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اعلانات

تحميل المجلة

شرفتي..قرارات إماراتية استراتيجية

رئيس التحرير
الدكتور وليد السعدي

Polls

هل انت مع منع لعبة البوكمن في البلاد العربية ؟

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Facebook
Google+
Twitter
YouTube
Instagram