خبراء: دبي المكان الأمثل لدراسة التحديات التي تواجه المنطقة

قال خبراء مشاركون في جلسة ضمن «مجالس المستقبل العالمية» التي انطلقت فعالياتها في دبي أمس، إن دبي هي المكان الأمثل لدراسة الصعوبات والتحديات التي تواجه المنطقة، مثل قضايا الشباب، والتعليم، والفقر، والصعوبات الإنسانية.

وأكدوا أن الإمارات تشارك بشكل حقيقي في معالجة الكثير من هذه القضايا، مشدّدين على أهمية تقليص الفجوة التكنولوجية بين مختلف المجتمعات، نظراً لوجود مخاوف من اتساعها بين سكان الأرض.

وتوقعوا أن يسهم التعلم عبر الإنترنت، والاستفادة من التقنيات الحديثة، في تقليص الفجوة التعليمية.

 وتفصيلاً، قال عضو اللجنة التنفيذية للمنتدى الاقتصادي العالمي، نيكولاس ديفيز، إن «الإمارات رائدة في مجال استكشاف الثورة الصناعية الرابعة»، لافتاً إلى أن التركيز حالياً يتمحور حول كيفية إيجاد القيمة، لا التصنيع والإنتاج.

وأضاف: «في الثورة الصناعية الثالثة ظهر العديد من الأدوات مثل أجهزة الكمبيوتر الشخصية، والعمليات الرقمية، وغيرها إلا أننا في المرحلة الحالية نتحدث عن كيفية جمع كل هذه الأدوات مع بعضها بعضاً، وإيجاد حلول واقعية للعديد من المشكلات التي نواجهها، من خلال التلاقي بين العالمين: الرقمي والمادي، والتوصل إلى منافع جديدة».

ورأى ديفيز أن المنتدى سيعطي دفعة قوية لوضع الإنسان في صلب هذه المناقشات المتعلقة برسم الثورة الصناعية الرابعة، لافتاً إلى أن التكنولوجيا ليست عصا سحرية، ولم تأتي من خارج عالمنا، بل نحن من نطورها، ويجب التركيز على القيم لتكون السمة الأساسية لهذه الكنولوجيا في الثورة الصناعية الجديدة.

ونبه ديفيز إلى وجود فجوة كبيرة جداً بين دول العالم، مشيراً إلى أن المنتدى أطلق العديد من المبادرات في هذا الإطار، مثل الأمن الغذائي، وتوفير المياه النظيفة.

وذكر أن هناك مخاوف من تزايد الفجوة التكنولوجية، داعياً إلى أهمية وجود حوار على المستويات كافة بين مختلف الدول وشرائح المجتمع.

You may also like...

0 thoughts on “خبراء: دبي المكان الأمثل لدراسة التحديات التي تواجه المنطقة”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اعلانات

تحميل العدد

شرفتي ……. أريد

رئيس التحرير
الدكتور وليد السعدي

SPONSORS

Polls

هل انت مع منع لعبة البوكمن في البلاد العربية ؟

Loading ... Loading ...
Facebook
Google+
Twitter
YouTube
Instagram